دابة الأرض والطاعون

دابة الأرض بشرح المسيح الموعود ؑ تزلزل المعترضين

المعترض: فسر الميرزا دابة الأرض خلافا لتفسير الخليفة الثاني لقد فسر الميرزا دابة الأرض على أنها دودة مخالفاً تفسير خليفته الثاني الذي فسر معناها في قصة سليمان أنه ابنه من …

إقرأ المزيد
وباء الكورونا

وباء الكورونا وجواب أمير المؤمنين أيَّدَهُ اللهُ بِنَصْرِهِ العَزِيز

وجَّهَ أحد الحضور في جلسة الأسئلة والأجوبة لأمير المؤمنين خليفة المسيح الخامس حضرة مرزا مسرور أحمد أيَّدَهُ اللهُ بِنَصْرِهِ العَزِيز سؤالاً مع بدايات ظهور وباء الكورونا الحالي حول العالم كما …

إقرأ المزيد
الخروج من أرض الوباء

الخروج من أرض الوباء – حديث الرسول ﷺ عن الطاعون إذا حل بأرض

ورد الحديث للنبي ﷺ حول الخروج من الأرض إذا حَلَّ بها الطاعون والوباء: “إذا سمعتم به بأرض فلا تدخلوا عليه وإذا وقع بأرض وأنتم بها فلا تخرجوا منها فرارًا منه.” …

إقرأ المزيد
عفت الديار

الطاعون الذري ونبوءة ” عفت الديار محلها ومقامها” ..

لقد سبق وذكرنا في المقال السابق أن مصطلح “الطاعون الذّري” بغض النظر عن كون الطاعون فيه بمعناه الحرفي ( أي كونه ناتجا عن جرثمة الطاعون) أو بمعناه المجازي ( بكونه …

إقرأ المزيد
الطاعون الذري

“الطاعون الذري” ونبوءات سيدنا أحمد عليه السلام..

تعليقا على مقال الأستاذ تميم المتعلق بالطاعون الذري أقول: فيما يتعلق بنبوءات سيدنا أحمد عليه السلام، فقد سبق وذكرنا أن للنبوءات أبعادا مكانية وزمانية بحيث ممكن للنبوءة أن تتحقق أكثر …

إقرأ المزيد
اللوحة بعنوان "رقصة الجرذان Der Tanz der Ratten / The Dance of the Rats" وهي للرسام البلجيكي "فردناند فان كيسل Ferdinand van Kessel" رسمها سنة 1690 م.

الطاعون .. تشابه المسيحين ؑ

الاعتراض: يقول مؤسس الأحمدية: “العلامة العاشرة هي أنه حين أوذِي المسيح تفشى في اليهود طاعون جارف، وقد تفشى الطاعون في زمني أيضا”. (تذكرة الشهادتين) الطاعون مستمر حتى عصرنا هذا. ثم …

إقرأ المزيد
الطاعون

هل ورد الطاعون في البراهين الأحمدية؟

نعم تلقى المسيح الموعود عَلَيهِ السَلام وحياً حول الطاعون في “البراهين الأحمدية” وطبيعة الوحي هي ذكره لأمور لن تتبين إلا لاحقاً حين تتحقق فيصبح الوحي شَاهِداً عليها بوضوح، والنص في …

إقرأ المزيد
الطاعون من آيات المهدي

نبوءة الطاعون “يا مسيح الخلق عدوانا” – أخبر فصدق

المعترض: يقول المؤسس: “ومن جملة آياتي الطاعون أيضًا، إذ كنت أنبأتُ به يوم لم يكن له أي أثر أو أمارة، وكنت تلقيت إلهامًا أيضًا “يا مسيح الخلق عدوانا”. فانظروا الآن …

إقرأ المزيد